برنامج الشراكة مع المجتمع المدني: تقديم دراسة حول دور الإعلام المرئي العمومي في إحقاق المساواة بين الجنسين

قدم المركز الوطني للدراسات في حقوق الإنسان والإعلام يوم الثلاثاء 13 فبراير 2017 برواق المندوبية الوزارية المكلفة على هامش الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر و الكتاب بالدار البيضاء دراسة تخص وضعية المرأة المهنية في مجال الإعلام المرئي العمومي لرصد وتقييم الإنتاجات القانونية والمؤسساتية لغرض فهم الأسباب التي تعيق المساواة بين الجنسيين في الإعلام المرئي العمومي المغربي و استطلاع آراء ممتهني الإعلام العمومي حول مدى إقرار مبدأ المؤسسات من طرف مؤسساتهم و استمزاج أراء عينة من المشاهدين حول مدى نجاح الإعلام المرئي العمومي في إقرار مبدأ المساواة. وقد اعتمدت الدراسة لتحقيق ذلك على المنهج الكيفي من خلال المقابلة النصف موجهة وتقنية المجموعة البؤرية.  

ويتناول المحور الأول من الدراسة الإطار لقانوني المنظم للمساواة بين الجنسين. حيث يعرض  التطورات التي حصلت في مطالب الحركات النسوية وما تبع ذلك من مؤتمرات( كوبنهاجن 1980 و نيروبي 1985 وبكين 1995) نصوص دولية تقر المساواة بين الرجال والنساء كالإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهدين الدوليين للحقوق السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وإعلان القضاء على جميع أشكال  التمييز ضد المرأة   واتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.

 وفي نفس  الإطار تذكر الدراسة بالدستور المغربي الذي ينص في الفصليين 19 و164 على المساواة في الحقوق والحريات المدنية السياسية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية وتحقيق المناصفة وإحداث هيئة للمناصفة. كما أن الفصل 30 يحث على تكافئ الفرص بين الرجال والنساء في الولوج إلى الوظائف الانتخابية. إضافة إلى أن الفصلين 115 و146 يهدفان إلى تعزيز تمثيله النساء في القضاء والمجالس المنتخبة. كما تلقي الدراسة الضوء على واقع المرأة في الإشهار بين النص القانوني والممارسة وطبيعة برامج الشأن العام وقضية التنميط الضمني والمباشر للمرأة والإطار التنظيمي ودفاتر التحملات ومسألة التنظيم الذاتي للإعلام العمومي والنهوض بثقافة المساواة بين الجنسيين.

  وخلصت الدراسة إلى غياب المقاومة الفكرية الشرسة لمبدأ المساواة بين الجنسين في التلفزيون العمومي و المجتمع، بيد أن التراث الثقافي يظل حابلا بمقاومة متجذرة بشكل سلس وعدم حرص ممتهني الإعلام بشكل كاف على الالتزام بمبدأ إقرار المساواة بين الجنسين إلا في مناسبات قليلة. وتوصي الدراسة بالتركيز على تغيير ذهنية العامة المؤطرة للتوجهات والسلوكات السلبية لتكريس مبدأ المساواة بين الجنسين لتجذيرها في الذهنية ممتهني الإعلام التلفزي العمومي.

المزيد من المستجدات

جميع المستجدات

دعم عدد من المشاريع تمكن جمعيات المجتمع المدني من تملك مضامين خطة العمل الوطنية والانخراط في تنزيلها

تم يوم الأربعاء 18 يوليوز 2018بمقر المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان توقيع 31 اتفاقية شراكة بين وزارة...

برنامج تقوية قدرات الجمعيات في مجال التفاعل مع المنظومة الأممية لحقوق الإنسان : إعلان عن طلب إبداء الاهتمام (تمديد الآجال)

تعلن وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان عن فتح باب طلب "إبداء الاهتمام" أمام هذه الجمعيات للمشاركة في...